منذ اعوام عديده مضت قد تعود ادراجها لثمانينات او تسعينات القرن الماضي قد وجدنا سابقها لم يعانوا اللعب وقل ما تجد اصابات من نذير الاجهاد وان نظرت الى محتوى الاعوام اللتي توالت بعد ذلك فحتما قد تطورت الكرة وزاد عدد المباريات لاضعاف ما كان عليه لذا لجأ عمالقة التدريب الى حل المداورة وهوا ما سنناقشه كيف؟  ومتى؟
نبدأ في سرد الفترة الزمنية المناسبة للمداورة :
من اهم الفترات الزمنية للمداورة عندما يعاني الفريق من كثرة مبارياته مما سيؤدي الى خسارة بعض اللاعبين في مأزق الاجهاد العضلي التي تتراوح فترة الغياب ما بين اسبوع ل 4 اسابيع وهذا السبب الذي يقع في خطأه الفرق الانجليزية في شهر يناير و جميع الفرق المشاركة في دوري أبطال أوروبا في شهري مارس وابريل وهوا احد اهم الاسباب لخروج نادي برشلونة الإسباني من بطولة دوري أبطال أوروبا الماضية
على الجانب الآخر يلجأ المدربون للمداورة في حالة هبوط مستوى الفريق فجأة في اي فترة زمنية خلال الموسم وقد حدث مع نادي ريال مدريد الإسباني لفترات متباعدة ونادي بايرن ميونيخ حالياً
اذا كيفية المداورة و اسس تنفيذها :
يجب ان يعتمد الفريق مبدئيا على عمود فقري للتشكيل يتكون من 5 - 6 لاعبين على الاكثر في حالة كثرة المباريات ويتراوح من 5- 8 لاعبين في حالة هبوط المستوى
يتم الاعتماد على لاعبين من فريق الشباب عند اصابة بعض اللاعبين بشرط ان يكون تحليل الاداء فوق ال جيد جدا للاعب اي ما بين 75% او اكثر
يجب ان يمتلك الفريق نخبة طبية متكاملة وذات خبرة عالية ومدرب احمال صاحب خبرة طويلة
ايضا يجب تركيز المداورة على اللاعبين من يركضون كثيرا مثل لاعبي المنتصف وصانع اللعب و الاظهرة والمهاجم الوهمي "SS"
المداورة هي اشراك لاعبين على حساب اخرين من التشكيل الاساسي بهدف تعزيز اللياقة البدنية وبناية الفريق على عكس التدوير الذي سأناقشه في مقالة اخرى ربما يتفقوا في بعض الاسباب ولكنه يحتاج لامكانيات اكثر.

تقييمك للمقال؟

الوصف: المداورة متى؟ وكيف؟ , القسم: الرياضة, الكاتب: Sherif Ayman, المصدر: المداورة متى؟ وكيف؟
يتم التشغيل بواسطة Blogger.