كرة القدم تتغير والLa liga لا تتغير، ويبقى ورائها ثلاث عمالقة منذ القدم.
مع ريال مدريد، برشلونة واتليتيكو مدريد ومشاريهم في تطوير ملاعبهم، نلحظ أن النوادي الثلاث تفكر في المستقبل، وامكانية التطوير، والبقاء في القمة، وذلك من خلال تواريخ هامة، ترميم، ومشاريع كبيرة الخ....

التواريخ الهامة

كان ملعب الأول لفتح ابواب التطوير هو ملعب أتلتيكو مدريد، فالبناء وصل لمراحل متقدمة، ممايعني ان الملعب سيكون جاهزاً في موسم 2017/18  ، في المقابل تبدو أن يكون التجديد الذي قام به برشلونة سيحتاج الى بعض الوقت، والانباء تقول ان الملعب سيكون جاهزاً في موسم 2020/21، وعلى الرغم من الاصلاحات في الملعب، سيحاول الفريق الاستمرار في لعب مباريات في الكامب نو.
 كما سيتم إجراء تغييرات في ملعب ريال مدريد، ووضع فلورنتينو بيريز يونيو 2017 كتاريخ لبدء التحديثات على ملعب سانتياغو برنابيو. لكن مثله مثل الكامب نو، فإنه لن يكون جاهزاً أيضاً قبل عام 2020 أو نحو ذلك.

السعة

تهدف برشلونة الى زيادة عدد المقاعد للجمهور، حيث ستقوم بتوسيع الملعب من 98.772 مقعد الى 105.000 مقعد، في المقابل يفكر اتليتيكو في ان يكون ملعبه أكبر، حيث سيسع الملعب ل 68.000 مقعد، على غرار ملعب فيتسينتي كالديرون الذي كان يسع ل 55.000 متفرج فقط.
على غرار الفريقين ريال مدريد لا يفكر في توسيع ملعبها، وسيبقى عدد المقاعد كما كان، أي 81.044 مقعد.

البت في العروض لشركات الاعمار

الهندسة المعمارية والتصميم يعتبران عنصران هامان، وقدمت العديد من الشركات أفكار جديدة للأندية للنظر فيها.
 بللنسبة للكامب نو الجديد، تلقى النادي 26 عروض ومقترجات اجمالاً، كانت ثمانية منها تعتبر في نهاية المطاف النهائية. في نهاية المطاف، فإن فريق مشترك مكون من مهندسيين يابانيين وكتالونيين من شركة Nikken Sekkei y Pascual-Ausio حصل على حق إنشاء الملعب الجديد.
بالنسبة لريال مدريد كان شركة GMP ARCKITEKTEN-L35-RIBAS هي المنتصرة،
 في حين أتلتيكو بدأ العمل مع شركة Cruz y Ortiz  منذ عام 2008.

صعوبة الانشاء

تأملت جميع المشاريع الثلاثة في الحصول على تصريح مجالس المدن المحلية، لتكون قادرة على البدء في المشاريع.

في عام 2014، واجه المجلس ريال مدريد رفض المحكمة ، مما اضطرالنادي للتخلي عن خطط سابقة لتلبية مطالب المدينة.  
لا يزال الاقتراح الجديد معلقاُ للحصول على التصريح، مما قد يدفع في نهاية المطاف الأمور إلى أبعد من ذلك، على الرغم من أن النادي لا يزال متفائلا بأن إعادة العرض يمكن ان يمضي قدماً كما هو مخطط له.

بالنسبة لبرشلونة فانه ليس لديه إذن من مجلس المدينة بعد، 
وكان من المفترض انتقال أتلتيكو إلى الملعب الجديد في موسم 2010/11، الأمر الذي يظهر مدى صعوبة اتمام مثل هذه العمليات. 


الميزانية

سيكلف الملعب برشلونة  600 مليون يورو، في حين يتوقع أن تنفق ريال مدريد حوالي 400 مليون يورو، وأتلتيكو تقريبا  220 مليون يورو .

حقوق التسمية

اتليتيكو بدأ بالفعل في تغيير اسم ملعب النادي، وبدأ الاجراءات اللازمة.
بالنسبة لكل من ريال مدريد وبرشلونة، فان الموضوع لا يزال قيد النقاش الى حد الآن.

تغييرات في شكل الملعب

بالنسبة لاتليتيكو ستبدو الارض من الخارج على شكل موجة طفيفة، تبرز فيها طابع الفريق والمدرب دييغو سيميوني عليها.
اما برشلونة فقد خططت ان يكون الملعب مغلقاً تماماً من الأعلى.
ريال مدريد تخطط ان يكون للملعب شكل يربط بين حداثة المستقبل وتاريخ الفريق، بالاضافة الى تغير شكل الارض المحيطة بالملعب، وبناء ساحة جديدة.

حقائق ممتعة

على ملعب سانتياغو برنابيو، سيشهد تدفق الجماهير عند الخروج من الملعب  تحسنا كبيرا، حيث سيتم بناء مخارج متعددة تسهل الامور بشكل كبير. ويمكن أن تشمل الخطة الجديدة أيضا فندق.

ملعب نو كامب نو سوف يقدم خدمة الواي فاي جنبا إلى جنب مع العديد من التغييرات البيئية الهامة، بما في ذلك لوحات السونار ونظام الري الجديد.
من الملاعب ثلاثة، أرض أتلتيكو الجديدة هي الأكثر مسؤولة بيئياً.  إنقاذ ما يصل إلى 1000 شجرة سنويا، فإنه سيتم أيضا ميزة الإضاءة، أول ملعب من هذا النوع.









تقييمك للمقال؟

الوصف: ثماني اختلافات بين برنابيو الجديد وكامب نو ولا باينتا , القسم: الرياضة, الكاتب: Mohammad Simo, المصدر: ثماني اختلافات بين برنابيو الجديد وكامب نو ولا باينتا
يتم التشغيل بواسطة Blogger.