منذ انضمام اللاعب الاسباني سيرجيو بوسكيتس الى خط وسط برشلونة تحت قيادة مواطنه بيب غوارديلا، قدم أداء قوي وثابت طوال السنين الماضية.




ومع ذلك، للمرة الاولى في حياته المهنية مع البلوغرانا، قدم بوسكيتس أداء غير منتظم يثير القلق.

ضد سيلتا فيغو خسر اللاعب الكثير من الكرات في مناطق خطيرة من الملعب، وكان هذا عاملا رئيسيا ساهم في الهزيمة.

وعلق اللاعب على اللعبة قائلاً:
"من الواضح أنني واحد من اللاعبين المسؤولين عن الهزيمة"

واضاف قائلاً: "لم يكن احد أفضل المباريات التي لعبتها."


انها ليست المرة الأولى هذا الموسم الذي تم فيه التشكيك بمستوى بوسكيتس،أحد اكثر اللاعبين ثباتا في عالم كرة القدم، حيث تم تحميله جزء من المسؤولية مع الالماني تير شتيغن في خسارة Estadio Balaidos.

ومن المثير للاهتمام ان البالغ من العمر 28 عاماً قدم مستوى رائع في مباراتين هذا الموسم، حيث كان معدل قطع الكرات لديه أكثر من معدل اضاعتها، وذلك في مواجهة اشبيلية في كأس السوبر الاسباني وسيلتيك في دوري ابطال اوروبا. 

والغريب في الموضوع ان اللاعب اصبح يلعب دقائق أقل عم كان عليه في الماضي، 
حيث منذ بداية الموسم تم استبدال بوسكيتس في اربع من اصل ثماني مباريات على غير المتوقع.

كما تؤكد الاحصاءات ان النادي الكاتالوني ليس في أفضل حالاته.

المشكلة في الفريق لاتقع على عاتق سيرجيو بوسكيتس فقط، فالفريق فيه الكثير من اللاعبين الآخرين الذي عليهم تجنب الاخطاء المتكررة. 

في الآخر برشلونة تأمل أن لايستمر الأمر على هذا النحو، ويعودوا الى المسار الصحيح. 

ونذكر ان الفريق الكتلوني يقدم حتى الآن مجهود طيب حيث كانت لديه فرصة لتصدر جدول الترتيب ولكنه اضاعها بالاضافة الى تأهلم الشبه مؤكد الى دور ال16 من دوري الابطال. 



تقييمك للمقال؟

الوصف: بوسكيتس ليس معصوماً عن الخطأ, القسم: الرياضة, الكاتب: Mohammad Simo, المصدر: بوسكيتس ليس معصوماً عن الخطأ
يتم التشغيل بواسطة Blogger.