المحكمة العليا في اسبانيا أعلنت عن اعادة فتح التحقيقات في قضية التهرب من الضرائب، بخصوص اللاعب البرازيلي نيمار دا سيلفا، في قضية انتقاله الى من سانتوس الى برشلونة.



وكانت القضية قد رُفِعت ضد كل من نيمار دا سيلفا، ووالده (وكيل أعماله) دا سيلفا سانتوس، ورئيس نادي برشلونة السابق ساندرو روسيل، ورئيس نادي سانتوس السابق اوديليو رودريغيز.

وتعرض كل من نادي سانتوس البرازيلي وبرشلونة لانتقادات بسبب الطريقة التي تم فيها انتقال اللاعب في عام 2013، مع العديد من التحقيقات التي أجريت في كلا البلدين، لمعرفة إذ كان ما قد أخفى أي جزء من رسوم نيمار.



وافقت برشلونة في يونيو بدفع غرامة 5.5 مليون (يورو4.77 مليون جنيه) إلى السلطات الإسبانية، لتسوية القضية وقالت انها معترفة بأخطاءها في المعاملة الضريبية للتوقيع مع نيمار للسنتين الماليتين 2011 و 2013.

نيمار، الذي مدد عقده مع برشلونة حتى 2021، نفى ارتكاب أي مخالفات في هذا الشأن.

القضية رُفِعت بعد عدة شكاوي على سعرانتقال نيمار لبرشلونة، وقالت المجموعة الاستثمارية البرازيلية التي تمتلك جزءاً من حقوق نقل اللاعب أنها تلقت أموالا أقل مما كان يحق لها كما أخفى برشلونة الرسوم التي وجب دفعها.

وقالت المحكمة العليا في قرارها المكتوب يوم الجمعة أنه بعد مراجعة القضية وتدقيقها، فإنه يعتقد أن هناك أدلة على أن جرائم محتملة قد ارتكبت.


تقييمك للمقال؟

الوصف: المحكمة الاسبانية تفتح التحقيق من جديد ضد نيمار , القسم: الرياضة, الكاتب: Mohammad Simo, المصدر: المحكمة الاسبانية تفتح التحقيق من جديد ضد نيمار
يتم التشغيل بواسطة Blogger.