بعد سقوط برشلونه امام القادم من الدرجة الثانية ديبورتيفو الافيس بهدفين لهدف، كثرت الانتقادات على المدرب الاسباني لويس انريكي وخاصة في اختياره لتشكيلة فريقه.

المدرب الاسباني قام بالدفع بالاسباني باكو الكاسير، لكن الكثير منا يعلم ان اللاعب القادم من صفوق فالنسيا لاعب ذو قدرات قوية، لكن المشكلة في عدم اعطاء اللاعب الوقت الكافي للتاقلم مع الفريق فاللاعب لم يسبق ان لعب مباراة رسمية مع هجوم برشلونة، وخاصة مع نيمار العائد مؤخراً من الاولمبياد والذي لم يتسنى لهما التدرب معاً كثيراًُ.



اضافة الى اجلاسه كل من لويس سواريز، ليونيل ميسي، اندريس انييستا، جوردي البا، بيكي، اومتيتي، سيرجيو روبيرتو، على مقاعد البدلاء.

ان كان الهدف من ذلك اراحة اللاعبين وخاصة العائدين من الاصابة مجدداً، فما الذي يدفع لاراحة نصف الفريق بما فيهم الدفاع المدرب يستطيع ان يريح لاعب ويدفع بالاخر ويريح الاخرفي مباراة اخرى.

الكثير من النقاد والمحللين في المحطات الاذاعية تعجبو واستغربو من طريقة المدرب الاسباني ولم يجدوا التفسير المنطقي لها.



وازداد سخط الجماهير بشدة ضد انريكي بعد المؤتمر الصحفي للمدرب الاسباني عقب المباراة.
حيث اضاف قائلاً: لم نتوقع ان يلعب الفريق بهذا التنظيم والفريق المنافس فاجأنا.

وبالنهاية نرفع القبعة لنادي الافيس الذي عرف من اين تؤكل الكتف، فالنادي تعادل في اول جولة مع اتليتيكو مدريد  في ملعبه، واليوم هزم صاحب الارض والدار برشلونة.

وبهذا يكون برشلونة قد حل رابعاً في ترتيب بعد كل من ريال مدريد ، اشبيلية ولاس بالماس.




تقييمك للمقال؟

الوصف: سخط جماهيري ضد انريكي , القسم: الرياضة, الكاتب: Mohammad Simo, المصدر: سخط جماهيري ضد انريكي
يتم التشغيل بواسطة Blogger.